الثلاثاء, 03 نوفمبر 2020 05:12 صباحًا 0 59 0
حكاية محام ذبح زوجته في الشرقية
حكاية محام ذبح زوجته في الشرقية

كتبت : احمد سليم

أشهر قضاها محام في ساحات المحاكم، متهمًا بقتل زوجته داخل منزل الزوجية في الشرقية، انتقامًا منها لرفضها معاشرته، ودخل الزوج في شجار عنيف، وتبادلا السباب والشتائم، فأسرع الزوج إلى المطبخ، وأمسك سكينًا وسدد بها عدة طعنات نافذة، أودت بحياتها في الحال.

نجح المتهم في الهروب من مسرح الجريمة لساعات قليلة، وسرعان ما سقط في أيدي الشرطة، وبمواجهته بأدلة الاتهام انهار واعترف بتفاصيل جريمته: "يا باشا مش عارف أخد منها حقي الشرعي، وكل يوم بتتهرب مني بحجج فارغة"، مضيفا أنه تشاجر معها يوم الجريمة، وفقد خلالها أعصابه وطعنها بالسكين.

بدأت الواقعة بتلقي مدير أمن الشرقية، إخطارًا من مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ من عدد من أهالي شارع "فاروق" بالزقازيق، بوقوع جريمة قتل بالشارع بدائرة قسم أول الزقازيق.

بالانتقال ومعاينة الجثة، تبين أنها لسيدة تُدعى "أميرة. م. م. س" 30 عامًا، حاصلة على ليسانس آداب باللغة الفرنسية، فيما تبين أن وراء ارتكاب الواقعة، زوج المجني عليها، ويُدعى "أيمن. ع" 39 عامًا، محام؛ بسبب خلافات زوجية بينهما، تلخصت في شجار بدأ بسبب رفضها معاشرته جنسيًا لتعاطيه المواد المُخدرة، وانتهى بها جثة هامدة مصابة بنحو 7 طعنات نافذة.

جرى ضبط المتهم، وبالعرض على النيابة العامة قررت إحالته محبوسًا إلى محكمة جنايات الزقازيق، عاقبت محكمة جنايات الزقازيق، بالشرقية، برئاسة المستشار ياسر سنجاب، رئيس المحكمة، اليوم الاثنين، محام بالإعدام شنقًا؛ لاتهامه في القضية رقم 1710 جنايات أول الزقازيق لسنة 2019، بقتل زوجته بتمزيق جسدها بعدة طعنات نافذة بسبب خلافات زوجية بينهما، وذلك بعدما رفضت المجني عليها معاشرته جنسيًا.

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر
بوابة الخبر مصر

محرر الخبر

مدير الموقع
المدير العام
كاتب يعمل منذ 2016 فى جريده الاهرام

شارك وارسل تعليق

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من إرسال تعليقك

بلوك المقالات

الفيديوهات

اهم الاخبار